الخميس، 1 أغسطس، 2013

فصة تراويح - حلقة 2

لقراءة الحلقة السابقة اضغط على الرابط التالى:
الحلقة الأولى

الساعة 6:43 يقام آذان المغرب يجلس أمام مائدة الإفطار مبتدئا بطبق البلح المنقوع فى الماء والسكر دون أى إضافات فهو يحبه هكذا وما إن يهبط هذا الخليط إلى معدته حتى تسرى الحياة فى أوردته رويداً رويداً عيناه تركزان فى الفراغ لدقائق معدودة ينفصل عما حوله يتذكر أخيه الذى يفطر فى عمله البعيد عنهم مئات الكيلومترات ورغم أن كل رمضان منذ أعوام هذا ما يحدث إلا أنه ينتابه شعور خليط بين الإفتقاد والشعور بذنب لم يقترفه!

يعود على صوته أفراد عائلته الذين يدعونه لإكمال إفطاره فينتهى منه سريعا نظراً لكثرة شربه الماء ويصلى المغرب ليجلس بعدها يشاهد المسلسل الكوميدى الكبير أوى الذى يبدأ بعد رفع الآذان فى عاصمة البلاد وما إن ينتهى المسلسل حتى يرفع آذان العشاء فيذهب ليصلى العشاء والتروايح من بعدها
يسير بخطى متثاقلة من إرهاق الصيام وإمتلاء المعدة فى الإفطار يدخل المسجد وقت رفع آذان إقامة الصلاة

استووا واعتدلوا ساوو بين الصفوف حاذوا بين المناكب والأقدام وسدوا الخلل
الله أكبر
"بِسْمِ اللَّهِ الرَّحْمنِ الرَّحِيمِ (1) الْحَمْدُ لِلَّهِ رَبِّ الْعالَمِينَ (2) الرَّحْمنِ الرَّحِيمِ"
هنا تأتى سحابة تشطر رأسه بالعرض نصفين نصف  يتحكم فى جسده ونصف يقلب فى شرائط العين يحاول العقل فى إغلاق الفجوة التى فتحت بين النصفين فيركز الشريط مع صوت الإمام وهو يتلو "اهْدِنَا الصِّراطَ الْمُسْتَقِيمَ (6) صِراطَ الَّذِينَ أَنْعَمْتَ عَلَيْهِمْ غَيْرِ الْمَغْضُوبِ عَلَيْهِمْ وَلا الضَّالِّينَ (7)" 

يكمل صلاته جسداً ونصف عقل لا يدرى سر ذلك فيذهب عقله فى جولات بحثا عن السر

يتبع إن شاء الله