الاثنين، 18 أبريل، 2011

شعر - إرحلى


 
كنت أنتظر إشارة تنير سمائى بأمل براق
تريح القلب والعقل من الأبواق
أبواق التفكير التى ابتلتنى بالإرهاق
أو أبحث عن صك إعتاق
يحررنى من الأطواق
أطواق حب لا أجد فيه وفاق
كنت أمد يدى رغبة فى التلاق
فوجدتك تشيدين أسوار الفراق
فهربت بأحلامى على الأوراق
وفى نهاية حلمى لا أجد سوى الإحراق
بعد أن علمنى حبك ألا أشتاق!


فارحلى ....
فبقربك لم أجد سوى العتاب
واستسلم قلبى للغياب
ومل البحث عن الأسباب
فنادى عليه عقلى قائلا
ألم تعتد من قبل العيش بلا أحباب؟!
فلا تحزن لأنه ليس حب
بل هو مجرد سراب